مارس 9, 2024

كيفية تحديد أفضل مؤشرات التداول حسب نوع السوق المالي

لا بد أنّك تعرف يقينًا أنّ النجاح في عالم التداول المتقلب يكمن في القدرة على قراءة لغة السوق وفهم اتجاهاته بصورة شاملة ودقيقة، وهو ما يسعى المتداولون إلى الوصول إليه من خلال استخدام مؤشرات التداول المختلفة، ولذلك، يُعد استخدام أفضل مؤشرات التداول هو البوصلة التي تُوجه خطواتك بأمان في عالم الأرقام والاتجاهات. إذ تحمل هذه المؤشرات المالية معها قوة التحليل والتنبؤ بالاتجاهات وانعكاسها؛ لتفتح أمامك أفقًا واسعًا من الفرص التداولية، وتُساعدك على اتخاذ القرارات التداولية الذكية والمستنيرة.

إذا كنت متداولًا شغوفًا تسعى إلى القمة تابع معنا، ففي هذا المقال، سنأخذك في رحلة استكشاف استثنائية لاكتشاف أفضل مؤشرات التداول التي يعتمد عليها المتداولون المحترفون والمبتدئون على حد سواء، حيث سنلقي نظرة عميقة على هذه المؤشرات في التداول، وكيفية عملها، والإشارات التي تُعطيها عند استخدامها في التحليل الفني، وكيف يكون لتحليلها تأثيرٌ قوي على قرارات التداول الخاصة بك. كما نُقدم لك 17 من أفضل مؤشرات التداول بحسب نوع السوق المالي الذي ترغب بالتداول فيه. تابع معنا لتكتشف كيف يُمكن أن تكون المؤشرات المختلفة رفيقك لك في رحلتك إلى النجاح في عالم التداول.

ما هي مؤشرات التداول؟

مؤشرات التداول (بالإنجليزية: Trading Indicators) هي أدوات تحليل فني تُستخدم لتحليل الأسواق المالية لمساعدة المتداولين أو المستثمرين على فهم حركة الأسعار، وتحديد متى يكون الأصل المالي في ذروة شراء أو ذروة بيع. وتعتمد هذه المؤشرات على البيانات التاريخية للأسعار والحجم لتقديم إشارات قيّمة حول اتجاه السوق ومدى قوته، ولذلك يسعى المتداولون لاستخدام أفضل مؤشرات التداول لمساعدتهم على تحديد فرص التداول.

مؤشرات التداول

كما ذكرنا أعلاه، تُساعد المؤشرات المالية في التداول المتداولين على تحليل السوق والتنبؤ بالاتجاهات المحتملة للسوق لاتخاذ قرارات مستنيرة. وهناك الكثير من مؤشرات التداول المستخدمة على نطاق واسع بين المتداولين وفقًا لاحتياجات استراتيجياتهم. نُقدم لك قائمة 17 من أفضل مؤشرات التداول والأكثر استخدامًا في عالم التحليل الفني فيما يأتي:

مؤشر المتوسط المتحرك (MA)

أول مؤشر من أفضل مؤشرات التداول هو مؤشر المتوسط المتحرك (بالإنجليزية: Moving Average Indicator)، يُستخدم لتحديد اتجاه السعر في السوق عن طريق حساب متوسط الأسعار على فترة زمنية محددة، وعرض النتائج كخط على الرسم البياني. وببساطة، يُشير تحرك السعر أعلى المتوسط المتحرك إلى اتجاه صاعد محتمل، ويُشير تحركه أسفل المتوسط المتحرك إلى اتجاه هابط محتمل، وهو ما يُساعد المتداولين على معرفة إشارات البيع والشراء.

مؤشر المتوسط المتحرك الأسي (EMA)

يُستخدم مؤشر المتوسط المتحرك الأسي (بالإنجليزية: Exponential Moving Average Indicator)، أحد أفضل مؤشرات التداول ، لتحديد اتجاه السعر في السوق. ويستخدم متوسط فترتين زمنيتين مختلفتين لحساب قيمته. ويُعطي المتوسط المتحرك الأسي وزنًا لكل سعر في الفترة المحددة، ويكون الوزن أكبر للأسعار في الأيام الأحدث، وهو ما يعكس التغيرات الأحدث بشكل أكبر.

مؤشر تقارب وتباعد المتوسطات المتحركة (MACD)

يُستخدم مؤشر تقارب وتباعد المتوسطات المتحركة (بالإنجليزية: Moving Average Convergence Divergence) لتحديد اتجاه الأسعار، وقياس زخم الاتجاه، وتحديد نقاط التسارع لضبط توقيت دخول السوق سواء في الشراء أو البيع. يتم حساب متوسطين متحركين أسيين أحدهما سريع (على فترة قصيرة) والآخر بطيء (على فترة أطول)، ثم يتم طرح البطيء من السريع لإظهار العلاقة بين المتوسطين. ويُشير تجاوز الخط السريع الخط البطيء من أسفل إلى أعلى إلى اتجاه صاعد وهو إشارة للشراء، ويُشير تجاوز السريعُ البطيء من أعلى إلى أسفل إلى اتجاه هابط وهو إشارة للبيع.

مؤشر القوة النسبية (RSI)

يُستخدم مؤشر القوة النسبية (بالإنجليزية: Relative Strength Index Indicator) لقياس قوة وسرعة حركة السعر لأصل مالي معين، عن طريق مقارنة حجم المكاسب والخسائر للأصل مع مرور الوقت، ثم رسمها كمذبذب وهو ما يجعله أحد أفضل مؤشرات التداول. تتراوح قيم المؤشر بين 0 و100، وتُعتبر 70 فما فوق مؤشرًا لتشبع الشراء، وهي إشارة إلى اتجاه هبوطي، أيّ إشارة للبيع. بينما تُعتبر 30 فما دون مؤشرًا لتشبع البيع، وهي إشارة إلى اتجاه صعودي،أيّ إشارة إلى الشراء.

مؤشر مذبذب سعر النسبة المئوية (PPO)

يُستخدم مؤشر مذبذب النسبة المئوية (بالإنجليزية: Percentage Price Oscillator Indicator) للسعر لقياس التغيرات في النسبة المئوية بين متوسطين متحركين لتحديد قوة واتجاهات اتجاه السعر. يُحسب هذا المؤشر عن طريق طرح قيمة المتوسط المتحرك الطويل من المتوسط المتحرك القصير، ثم يُقسم الناتج على المتوسط المتحرك الطويل. وعند رسمه، فإنّه يبدأ بقيمة أولية تبلغ 50%، ثم يتقلب فوق هذا المستوى وتحته وفقًا لتقلبات السوق.

مؤشر التوقف والانعكاس (PSAR)

يُستخدم مؤشر التوقف والانعكاس (بالإنجليزية: Parabolic SAR Indicator) لتحديد نقاط التوقف المحتملة وعكس الاتجاه في السوق، ويظهر على الرسم البياني على شكل نقاط تحت أو فوق الشموع، وتتغير مواقع هذه النقاط تبعًا للتغيرات التي تحدث على اتجاه السعر. حيث يُشير انخفاض المؤشر أسفل الشموع إلى احتمال اتجاه صاعد، ويُشير ارتفاعه فوق الشموع إلى احتمال اتجاه هابط. ويعتبر الكثير من المتداولين هذا المؤشر من أفضل مؤشرات التداول .

مؤشر متوسط الاتجاه (ADX)

يُستخدم مؤشر متوسط الاتجاه (بالإنجليزية: Average Directional Index) لتتبع الاتجاه وقياس قوة أو ضعف تحركات أسعار السهم. كلما كانت قيمته أكبر، كان الاتجاه أقوى، والعكس صحيح. ويُعد هذا المؤشر شائعًا جدًا، وغالبًا ما يُستخدم مع مؤشرات أخرى لإنشاء أنظمة تداول فعّالة.

مؤشر مذيذب ستوكاستك

يُستخدم مؤشر مذبذب ستوكاستك (بالإنجليزية: Stochastic Oscillator Indicator) لمقارنة الأسعار بنطاقات من القيم مع مرور الوقت، حيث يتكون المذبذب من خطين، خط %K يقيس مدى حركة السعر القريب نحو النقطة المرتفعة K، وخط %D يقيس مدى حركة السعر القريبة نحو النقطة المنخفضة D. عندما يكون كلا الخطين فوق خطوط الوسط الخاصة بهما، يكون الأصل في منطقة الشراء، وعندما يكون كلا الخطين تحت خط الوسط، يكون الأصل في منطقة بيع، ولذلك يعتبره الكثير من المتداولين من أفضل مؤشرات التداول .

مؤشر بولينجر باند (BB)

يُستخدم مؤشر بولينجر باند (بالإنجليزية: Bollinger Bands Indicator) لقياس تقلب السوق وتحديد مستويات السعر المحتملة. يتألف المؤشر من 3 خطوط: خط المتوسط المتحرك، وخط أعلاه يُمثل حدَّا علويًا للأسعار، وخط أسفله يُمثل حدًا سفليًا للأسعار. ويُشير تجاوز سعر الأصل الخط العلوي إلى اتجاه هابط، بينما يُشير انخفاض سعر الأصل أقل من الخط السفلي إلى اتجاه صاعد.

مؤشر الانحراف المعياري

يُستخدم مؤشر الانحراف المعياري (بالإنجليزية: Standard Deviation Indicator) الذي يُعتبر منأفضل مؤشرات التداول لقياس مدى تباين الأسعار عن المتوسط المتحرك في فترة زمنية معينة، ويعكس هذا المؤشر مستوى التقلب أو الاختلاف في سعر الأصل، إذ يُشير ارتفاع القيم إلى زيادة في التقلبات في الأسعار من يوم لآخر، أيّ تقلبات شديدة والعكس صحيح.

مؤشر فيبوناتشي

يُستخدم مؤشر فيبوناتشي (بالإنجليزية: Fibonacci Retracement Indicator) لتحديد مستويات الدعم والمقاومة المحتملة على الرسوم البيانية، وخصوصًا المستويات التي قد تشهد ارتدادًا للأسعار بعد أن تكون ارتفعت أو انخفضت. ويعتمد هذا المؤشر على تطبيق نسب فيبوناتشي، وهي سلسلة من الأرقام تنتج عن جمع الرقمين السابقين للحصول على الرقم التالي في السلسلة. ويعتمد هذا المؤشر على فكرة أنّ الأسعار في السوق تُظهر نمطًا طبيعيًا من التراجع والارتداد. تُظهر خطوط فيبوناتشي على الرسم البياني المستويات المحتملة للارتداد، وتُعتبر المستويات الرئيسية الشائعة 38.2% و 50% و 61.8%، ويقوم المتداولون باتخاذ القرارات التداولية بناءً على تلك المستويات.

يتم رسم مؤشر فيبوناتشي عن طريق حساب المسافة بين نقطتين متطرفتين (عادةً القمة والقاع)، وتقسيم تلك المسافة على رقم فيبوناتشي، مثل 0.618 أو 23.62%، ثم رسم خط مندفع من كل نقطة من النقطتين إلى النقطة التي يوجد فيها السعر. ويُساعد ذلك المتداولين على تحديد المناطق التي يجتمع فيها المشترون بضغوط شراء شديدة بعد انخفاض السعر عن طريق تحديد مستويات الدعم ومناطق الانعكاس الرئيسية التي يُمكن أن تُشير إلى انعكاسات محتملة.

مؤشر ويليامز (%R)

يُستخدم مؤشر ويليامز لنطاق النسبة المئوية (بالإنجليزية: Williams Percent Range) لرسم حجم حركة السعر الأخيرة، وهو من أفضل مؤشرات التداول ، فهو يُساعد المتداولين على فهم تشبع السوق وتوقع التغيرات المحتملة في اتجاهه. ويتم ذلك عن طريق طرح السعر الأدنى من الارتفاع، ثم قسمته على الرقم 2، وتتراوح النتيجة بين -100 و0 كما يأتي:

  • عندما يكون المؤشر أقل من -80 يكون هناك حالة من التشبع في البيع، ويُشير هذا إلى احتمالية انعكاس الاتجاه للصعود قريبًا.
  • عندما يكون المؤشر أكبر من -20 يكون هناك حالة من التشبع في الشراء، ويُشير هذا إلى احتمالية انعكاس الاتجاه للهبوط قريبًا.

مؤشر قناة السلع (CCI)

يُستخدم مؤشر قناة السلع (بالإنجليزية: Commodity Channel Index) لقياس تشبع الشراء أو البيع في السوق المالي، وتوقيت الانعكاسات المحتملة في الاتجاه. حيث يُستخدم لتحديد أيّ اتجاهات أسعار العقود الآجلة الصعودية أم الهبوطية هي الأكثر هيمنة في يوم محدد. يتم حسابه عن طريق طرح السعر المنخفض من السعر المرتفع ثم قسمة الناتج على الرقم 2، وتتراوح النتيجة بين -100% و+100%. وتُعتبر قيمة المؤشر الإيجابية (فوق الصفر) إشارة لذروة الشراء، بينما تعتبر القيمة السلبية تحت الصفر إشارة لذروة البيع. ومن المهم تجنب التداول في حال كانت القيمة أكثر من +100% أو أقل من -100% إذ تكون إشارة لانعكاس مسار محتمل لضمان نجاح التداول طويل الأجل.

مؤشر سحابة إيشيموكو

يُستخدم مؤشر سحابة إيشيموكو (بالإنجليزية: Ichimoku cloud indicator) في التحليل الفني للأسواق المالية، حيث يتألف المؤشر من خطوط تُظهر اتجاهات السعر وتقوم برسم ما يُشبه السحابة على الرسم البياني، وتُشير هذه السحابة إلى مستويات الدعم والمقاومة. يُساعد هذا المؤشر المتداولين في اتخاذ القرارات التداولية من خلال مراقبة تقاطعات الخطوط وعلاقة سعر الأصل مع السحابة، ولذلك يعتبره الكثيرون من أفضل مؤشرات التداول.

مؤشر الحجم الإجمالي (OBV)

يُستخدم مؤشر الحجم الإجمالي (بالإنجليزية: On-Balance Volume Indicator) للتداول لتقييم حجم التداول التراكمي بين المشترين والبائعين. ويعتمد مبدأ عمله على فكرة أنّ حجم التداول يُمكن أن يكون مؤشرًا مبكرًا للتغيرات في السعر، فعندما يكون حجم التداول إيجابيًا، يتم إضافة حجم التداول إلى المؤشر، وعندما يكون سلبيًا، يتم طرحه من المؤشر. وتكون النتيجة بمثابة مؤشر يعكس التغيرات في حجم التداول مع مرور الوقت.

مؤشر خط التجميع والتوزيع (A/D)

يُستخدم مؤشر خط التجميع والتوزيع (بالإنجليزية: Accumulation/Distribution Line Indicator) لقياس العلاقة بين حجم التداول والتغيرات في الأسعار، ويُمكن استخدامه عن طريق تحديد الاختلاف بين المؤشر والأسعار، وهو ما يُمكن أن يُشير إلى انعكاس قريب في الاتجاه، فعلى سبيل المثال، عندما تكون هناك فترات انخفاض أكثر من فترات ارتفاع (عدد الأشرطة الحمراء أكثر من الخضراء)، يُشير ذلك إلى وجود ذروة البيع؛ والعكس صحيح إذا كانت الأشرطة الخضراء أكثر من الحمراء، يُشير ذلك إلى وجود ذروة الشراء. ويعتبر الكثير من المتداولين هذا المؤشر من أفضل مؤشرات التداول

مؤشر مذبذب أروون (AO)

يُستخدم مؤشر مذبذب أروون (بالإنجليزية: Aroon Oscillator) لقياس الزخم والاتجاه بالنسبة لمستويات السعر، فعندما ترتفع الأسعار، ترتفع قيمة المؤشر، وعندما تنخفض الأسعار، تنخفض قيمة المؤشر، وتُشير قيمة الفرق بين هذين الخطين إلى وجود ذروة شراء أو بيع، إذ تُشير النتيجة الإيجابية (رقم موجب) إلى اتجاه صاعد، وتُشير النتيجة السلبية (رقم سالب) إلى اتجاه هابط.

ما هي أفضل مؤشرات التداول؟

بعد أن تعرفت على المؤشرات المالية العالمية المختلفة، قد تتساءل عن أفضل مؤشرات التداول حسب نوع السوق المالي الذي ترغب في التداول فيه، نُجيبك على هذا السؤال في النقاط الآتية:

أفضل المؤشرات المالية اليومية للتداول اليومي

افضل مؤشر للتداول اليومي هي مؤشر القوة النسبية (RSI) فهو يُستخدم لتحديد فترات التشبع في السوق على المدى القصير. يليه مؤشر تقارب وتباعد المتوسطات المتحركة الذي يُشير إلى التغيرات في اتجاه السوق، وكلاهما يُعد أفضل المؤشرات المالية اليومية.

أفضل المؤشرات المالية لتحديد اتجاه السوق:

أفضل مؤشر لتحديد الاتجاه هو مؤشر المتوسط المتحرك (MA) فهو يُقدم إشارات واضحة حول اتجاه الأسعار. يليه مؤشر تقارب وتباعد المتوسطات المتحركة (MACD) الذي يُقدم إشارات حول احتمال استمرار الاتجاه أو انعكاسه.

أفضل المؤشرات المالية لقياس حجم التداول:

افضل مؤشرات حجم التداول هي مؤشر الحجم، ومؤشر تدفق الأموال. وتذكر أنّ تحليل حجم التداول يحتاج تحليلات أخرى تستخدم أفضل مؤشرات التداول للحصول على رؤية شاملة للحجم.

أفضل المؤشرات المالية سوق الاسهم:

افضل مؤشر للاسهم هو مؤشر المتوسط المتحرك البسيط (SMA) وهو أحد أنواع مؤشر المتوسط المتحرك. يليه مؤشر تقارب وتباعد المتوسطات المتحركة (MACD) الذي يُعتبر أحد أفضل مؤشرات البورصة العالمية، فهو يُساعد في تحديد التغيرات في القوة والاتجاه.

أفضل المؤشرات المالية سوق الذهب

أفضل مؤشر للذهب هو مؤشر القوة النسبية (RSI) فهو يُساعد في تحديد ما إذا كانت أسعار الذهب مفرطة في الشراء أو البيع. يليه مؤشر بولينجر باند الذي يُظهر تقلب الأسعار ويُساعد في تحديد فترات التشبع.

أفضل المؤشرات المالية سوق الفوركس

افضل مؤشرات تداول العملات الأجنبية أو الفوركس هو مؤشر القوة النسبية (RSI) فهو يُستخدم لقياس تشبع السوق وتوقيت فترات الشراء أو البيع. يليه مؤشر ستوكاستك، أحد أفضل مؤشرات التداول ، والذي يُساعدك في تحديد مواقع التشبع في السوق.

أفضل المؤشرات المالية سوق العملات الرقمية:

أفضل مؤشرات تداول العملات الرقمية هي مؤشر القوة النسبية (RSI) فهو يُستخدم لتحديد فترات التشبع في السوق للعملات الرقمية. يليه مؤشر تقارب وتباعد المتوسطات المتحركة (MACD)، أحد أفضل مؤشرات التداول ، والذي يُساعد في تحديد التغيرات في قوة واتجاه الاتجاهات.

في الختام

لا بد أنّه قد تكوّن لديك تصور واضح وشامل عن أفضل مؤشرات التداول، وكيف يستخدمها المتداولون في التحليل الفني لفهم اتجاه السوق وحجم التداول حتى يتمكنوا من بناء قراراتهم الذكية والمستنيرة على نتائج هذه التحليلات، فالتحليل الذكي والقرارات المستنيرة يُشكلان سر النجاح في عالم التداول في مختلف الأسواق المالية.

إنّ استخدام أفضل مؤشرات التداول يُعزز من قدرتك على اتخاذ قرارات مستنيرة بلا شك، ولكن عليك أن تتذكر دائمًا أنّ استخدام مؤشر واحد لا يكفي لاتخاذ قراراتك، بل عليك أن تستخدم مزيجًا من المؤشرات المالية المتناغمة لتحصل على تحليل شامل للسوق تبني عليه قرارات تداول دقيقة.

لا تتوقف هنا، اقرأ المزيد من المقالات الاستثنائية في موقعنا لتغوص في أعماق الأسواق المالية، فسواء كنت مبتدئًا تبحث عن أساسيات التداول، أو محترفًا تسعى لتطوير استراتيجياتك، ستجد لدينا محتوى يُلبي احتياجاتك المختلفة. ابنِ مستقبلك على استراتيجياتك وتحليلاتك الذكية، ولا تنسى دائمًا أنّ التداول يجمع بين الفن والعلم، والمزيج الصحيح سيقودك إلى قمم النجاح.

  • خالد الفارسي

    خالد الفارسي هو خبير رائد في مجال العملات الرقمية. بفضل شغفه بتكنولوجيا البلوكشين وفهمه العميق للأصول الرقمية، يبقى خالد على اطلاع دائم على سوق العملات الرقمية. تساعد رؤاه في توجيه المستخدمين خلال تعقيدات استثمارات العملات الرقمية.

    View all posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

:تعريف صغير عن بروكر عرب

بروكر عرب، تأسست سنة 2023، هو موقع تحليلي لشركات التداول المرخصة في العالم العربي لمساعدة الأشخاص المبتدأين والمحترفين على إختيار أفضل الشركات
+966567656567
[email protected]
جميع الحقوق محفوظة